مكناس: الكلب الأسير...12 سنة رهن " الاعتقال" ومساع لإطلاق سراحه

صدى مكناس/ محمد بنعمر

يطالب بعض المواطنين المكناسيين منذ مدة بإطلاق سراح كلب محتجز منذ 12 سنة بأحد محلات بيع التراويق، وهو مطعم مغلق بالسوق المركزي بالمدينة الجديدة "حمرية " على بعد أمتار من مقر عمالة مكناس، في ملكية شخص مقيم بالديار الأمريكية، والمحل مغلق بسبب صراع حقوق يستحيل معه كسر الأقفال بدون حكم قضائي، كما أوضح " بوشيخي أمين" موطن متتبع لقضية " الكلب المعتقل" ب" المارشي سنطرال" وهو مكان مشتهر داخل الأوساط المكناسية بحاناته ونتانته و استقطابه لعدد كبير من المشردين والمنحرفين، زاده نتانة المطعم المغلق حيث يتواجد هذا الكلب " المعتقل"، مما يسيء لرونق المدينة وجماليتها وسمعتها.


الكلب كما عاينته " صدى مكناس" ب " محل إقامته الجبرية" يتمتع بصحة جيدة بسبب الأطعمة التي تقدم له من قبل المواطنين المتعاطفين، لكن احتجازه داخل محل تجاري هجره أصحابه منذ سنين يعتبر ضربا صارخا وخرقا سافرا  لحقوق حيوان بريء عاجز عن النطق والاحتجاج وغير قادر على التعبير عن ألم مصادرة الحق في الحرية و قساوة الاحتجاز كل هذه السنوات الطوال، كأنه معتقل سياسي أو مجرم خطير.
ولإطلاق سراح الكلب " المعتقل" ، وفي ظل غياب جمعيات بمكناس تعنى بالدفاع عن كرامة وحقوق الحيوان، بادر " بوشيخي أمين"، المواطن المكناسي إلى اتخاذ عدة إجراءات ومحاولات من شأنها أن تحقق هدف فك أسر هذا الكلب المسكين، بدءا بربط الاتصال بمسؤولين بعمالة مكناس وجماعة مكناس الحضرية، باعتبار أنهما حسب " بوشيخي" مؤسستان يدخل ضمن اختصاصاتهما السهر على راحة الساكنة والحفاظ على جماليتها والرقي بها، وبالتالي يمتلكان السلطة التدخل لإطلاق سراح الكلب المحتجز. حيث أودع مراسلتين ، واحدة لعامل عمالة مكناس بقسم الجماعات المحلية حيث يدخل في اختصاصات القسم، وواحدة وجهها لرئيس الجماعة حيث الاختصاص الشرطة الادارية، وهذا كله ط حسب " أمين" من أجل الاتصال بصاحب المطعم بغية الحضور لفك سراح الكلب، أو التدخل في حالة الرفض لإطلاقه بقوة القانون، أو طرق أبواب المنازل المجاورة لتوقيع شكاية برفع الضرر وتوجيهها لوكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمكناس.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صدى مكناس

لنشر مقالاتكم على موقعنا

نود أن نخبر جميع المهتمين أننا نرحب بالمقالات والمساهمات التي ترد إلينا من زوار الموقع وأعضائه وفق الشروط التالية :

* إرسال المقالات في صيغة Word إلى العنوان البريدي عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
* أن تكون المقالات المرسلة مختصرة وذات صلة بأهداف الموقع و توجهه وبقضايا الساعة.
* تقبل فقط المقالات المكتوبة بلغة عربية او فرنسية سليمة وخالية تماما من الأخطاء اللغوية والنحوية.
* تعطى الأسبقية للمواد الخاصة والتي يُجرى نشرها لأول مرة في البوابة الاخبارية صدى مكناس والموقعة بأسماء أصحابها الصريحة
}); })(jQuery);